عودة إلى موقع الجمعيةالرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 ابو العلوم الحديثة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبد اللطيف
مشرف


ذكر عدد الرسائل : 308
العمر : 36
البلد : الشام تبع الجمعة و السبت
تاريخ التسجيل : 28/08/2007

مُساهمةموضوع: ابو العلوم الحديثة   الأربعاء 31 أكتوبر 2007 - 17:02


جاليليو جاليلي



عالم فلكي وفيلسوف وفيزيائي، ولد في بيزا في إيطاليا في 15 فبراير 1564 ومات في 8 يونيو 1642 أبوه هو فينسينزو جاليلي وأمه هي جوليا دي كوزيمو أماناتي وأنجب من مارينا جامبا ثلاثة أطفال دون زواج هم فيرجينا (لقبت بعد ذلك بالأخت ماريا) ولدت عام 1600 و ماتت عام 1634، فينسنزو ولد عام 1606 ومات عام 1646، ليفيا (ولقبت بعد ذلك بالأخت أركنجيلا) ولدت عام 1601 وماتت عام 1649.

نشر نظرية كوبرنيكوس ودافع عنها بقوة على أسس فيزيائية، فقام أولا بإثبات خطأ نظرية أرسطو حول الحركة، وقام بذلك عن طريق الملاحظة والتجربة.


حياته و انجازاته
ولد غاليليو ابنا لأب كان ماهرا في الرياضيات والموسيقى، لكنه كان رقيق الحال، لذلك اعتزم الأب ألا يعمل ابنه في أي عمل من الأعمال التي لاتكسب صاحبها مالا، ومن ثم أرسله إلى جامعة بيزا لدراسة الطب. ووصل غاليليو وهو ما يزال يطلب العلم لتحقيق أول مكتشفاته عندما أثبت أنه لاعلاقة بين حركات الخطار (البندول) وبين المسافة التي يقطعها في تأرجحه، سواء طالت المسافة أو قصرت.

وأهتم بعد ذلك بدراسة الهندسة إلى جانب الطب، وبرع فيها حتى بدأ يلقي المحاضرات على الطلاب بعد ثلاث سنوات فقط.

وفي ذلك الوقت كان العلماء يظنون أنه لو ألقي من ارتفاع ما بجسمين مختلفي الوزن فان الجسم الأثقل وزنا يصل إلى الأرض قبل الآخر.

لكن غاليليو أثبت بالنظرية الرياضية خطأ هذا الاعتقاد، ثم اعتلى برج بيزا وألقى بجسمين مختلفي الوزن فاصطدما بالأرض معا في نفس اللحظة. وأوضح أيضا خطأ عدة نظريات رياضية اخرى.

وانتقل غاليليو بعد ذلك إلى بادوا في البندقية وفي جامعتها بدأ يلقي محاضراته في الرياضيات، وكان في هذا الوقت قد نال نصيبه من الشهرة. وفي بادوا أخترع أول محرار (ترمومتر) هندسي.

هو أول من طبق طرق التجريبية في البحوث العلمية. أدخل غاليليو مفهوم القصور الذاتي، وبحث في الحركة النسبية، وقوانين سقوط الأجسام، وحركة الجسم على المستوى المائل والحركة عند رمي شيء في زاوية مع الأفق واستخدام البندول في قياس الزمن.

في سنة 1609 بدأ غاليليو يصنع منظاراً بوضع عدستين في طرفي إنبوبة من الرصاص، وكان أفضل بكثير من الذي صنعه ليبرشي. بعد ذلك انكب غاليليو على منظاره يحسن من صناعته، وراح يبيع ماينتج منه بيديه، وصنع المئات وأرسلها إلى مختلف بلاد أوربا، وكان لنجاحه صداه في جمهورية البندقية، ففي تلك الأيام كان كل فرد يعتقد أن الأرض مركز الكون، وأن الشمس وغيرها من الكواكب تدور حولها، وكان الطريق اللبني يعتبر حزمة من الضوء في السماء، وأن القمر مسطح الشكل.

ولكن عندما نظر غاليليو من خلال عدسات منظاره لم يجد شيئا من هذا كله صحيحا، فقد رأى أن في القمر مرتفعات، وأن الشمس تنتقل على محاورها، وأن كوكب المشتري له أقمار، مثلها مثل القمر الذي يدور حول الأرض، ورأى أن الطريق اللبني ليس مجرد سحابة من الضوء إنما هو يتكون من عدد لا حصر له من النجوم المنفصلة والسديم.

وكتب كتابا تحدث فيه عن ملاحظاته ونظرياته، وقال أنها تثبت الأرض كوكب صغير يدور حول الشمس مع غيره من الكواكب، وشكا بعض أعدائه إلى سلطات الكنيسة الكاثوليكية بأن بعض بيانات غاليليو تتعارض مع أفكار وتقارير الكتاب المقدس، وذهب غاليليو إلى روما للدفاع عن نفسه وتمكن بمهارته من الإفلات من العقاب لكنه انصاع لأمر الكنيسة بعدم العودة إلى كتابة هذه الأفكار مرة أخرى، وظل ملتزما بوعده إلى حين، لكنه كتب بعد ذلك في كتاب آخر بعد ست عشرة سنة نفس الأفكار، وأضاف أنها تتعارض مع شيء مما في الكتاب المقدس.

وفي هذه المرة أرغمته الكنيسة على أن يقرر علانية أن الأرض لاتتحرك على الاطلاق وأنها ثابتة كما يقول علماء عصره. ولم يهتم غاليليو لهذا التقرير العلني.

نهايته

مات في 8 يونيو 1642 بقطع رقبته بأمر من الكنيسة، وتم دفن جسمانه في فلورانسا، وتم الإعتذار منه فيما بعد وفاته بسنوات عندما تطور العلم وأثبت بأن غاليلو كان قد سبق أوانه.


المصدر : ويكيبيديا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
لما



انثى عدد الرسائل : 26
العمر : 33
البلد : سوريا طرطوس
تاريخ التسجيل : 03/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: ابو العلوم الحديثة   الأربعاء 31 أكتوبر 2007 - 21:23

شكرا على معلوماتك القيمة
انه عالم جليل ضحى بنفسه لاجل افكاره ويستحق اكثر من مجرد اعتذار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
muhammed



ذكر عدد الرسائل : 78
العمر : 37
البلد : syria
تاريخ التسجيل : 05/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: ابو العلوم الحديثة   الثلاثاء 18 مارس 2008 - 22:14

العالم عندما يكون حيا بيننا لا يكون له اي تقدير
وانما نتذكره عندما يموت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أماني



انثى عدد الرسائل : 356
العمر : 35
البلد : دمشق
تاريخ التسجيل : 09/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: ابو العلوم الحديثة   الإثنين 7 أبريل 2008 - 3:55

يعتبر غاليليو أحد كبار العلماء في عصر النهضة، ولد غاليليو كما تعملون في إيطاليا في عام 1564م، وعندما كبر أرسله والده إلى جامعة بيزا لدارسة الطب فقد أراده أن يصبح طبيباً، ولكن غاليليو كان مهتماً بعلم الرياضيات، وعندما بلغ التاسعة عشرة زار الجامعة أحد مشاهير علماء الرياضيات، وبالرغم من أن غاليليو لم يكن من تلاميذه فقد اعتاد على أن يقف على الباب للاستماع إلى محاضراته، وعندما قابل عالم الرياضيات شجعه على متابعة دراسته ومنحه الكثير من المساعدة.
وبذلك أقدم غاليليو على أول اكتشاف علمي، ففي أحد الأيام وفي أثناء وجوده في كنيسة بيزا لاحظ مصباحاً ثقيلاً معلقاً بالسقف بواسطة سلسلة طويلة كان ينوس ببطء جيئة وذهاباً، فوضع غاليليو أصبعه على نبضه وبدأ يحسب زمن النوسان، وعندما اقترب المصباح من التوقف أصبحت مسافة التذبذب أقصر فأقصر، ولكن غاليليو لاحظ أن هذه التذبذبات كانت تستغرق نفس المدة الزمنية التي كانت تستغرقه عندما كانت المسافة طويلة. وبذلك اكتشف غاليليو قانون الرقاص الذي كان له فائدة كبيرة لصانعي الساعات، ففي العصور الوسطى كان من الصعب قياس الزمن بدقة، ونتيجة اكتشاف غاليليو بدأت تصنع ساعات الرقاص المتقنة التي لم تساعد الناس فحسب في حياتهما اليومية ولكنها ساعدت أيضاً العلماء للحصول على ملاحظات دقيقة.

فيما بعد عندما ترك جامعة بيزا، وعينه الدوق أستاذاً للرياضيات في بيزا، حتى بلغ السادسة والعشرين.
وقد كان غاليليو غير راضٍ عن كثير من الأشياء التي تدرس، لأنه شعر بأن الأساتذة كان يقبلون أقوال أرسطو دون أن يمحصوا فيها، وقد رويت قصة شهيرة عن تجربة قام بها ولكن القصة قد لا تكون حقيقية، هذه التجربة أثبتت خطأ نظرية أرسطو التي كانت تقول أنه إذا أسقط وزنان أحدهما خفيف والآخر ثقيل من ارتفاع شاهق، فإن الوزن الثقيل سيصطدم بالأرض أولاً، والقصة تقول أن غاليليو صعد إلى أعلى برج بيزا وألقى وزناً ثقيلاً وآخر خفيفاً وكان ذلك بحضور أعضاء الجامعة، وكانت المفاجئة لأتباع أرسطو عندما ارتطما بالأرض معاً.

وفي عام 1609م وعندما كان غاليليو في بادوا سمع عن اكتشاف جديد، فقد اكتشف صانع نظارات الألماني إنه بتركيب عدستين إحداهما مقابل الأخرى، تبدو الأجسام البعيدة كأنها قريبة، فعمل غاليليو على هذه الفكرة وأنتج جهازاً علمياً جديداً عبارة عن مكبر يستطيع التكبير ثلاثين مرة، واستفاد منه بحارة البندقية وتجارها.
وأما غاليليو كان له استعمال آخر لجهازه المكبر، فقد أدراه نحو السماء ليلاً ليدرس ما كان يجده هناك، ففحص القمر أولاً وقد كانت دهشته كبيرة عندما وجد جبالاً وودياناً بدلاً من السطح الأملس الذي كان يتوقعه. ونظر إلى النجوم فوجد الكثير منها مما لا يستطيع الناس رؤيتها بالعين المجردة، وبعد ذلك في 7كانون الثاني 1610م نظر إلى كوكب المشتري ولاحظ إلى جانبه ثلاثة نجوم صغيرة فدون أوضاعها ثم نظر إليها ثانية في الليلة الثانية، وفي هذه المرة كانت النجوم الثلاثة في الجانب الآخر من الكوكب، وعندما نظر إليها مرة أخرى لليلتين اثنتين متتاليتين فيما بعد كان هناك نجمان فقط، وبعد ثلاثة أيام كان هناك أربعة نجوم.
لقد تحقق غاليليو أن النجوم الأربعة الصغيرة ما هي إلا أقمار تدور حول المشتري، وبذلك خالف النظريات السابقة التي كانت تقول بدوران الكواكب حول الأرض.

وأخيراً فإن أهمية غاليليو لا تعزى إلى اختراعاته ومكتشفاته فحسب وإنما تعزى إلى نظرته إلى العلم، فقد أظهرت حياته كلها بوضوح الاتجاه العلمي الحديث، وأن أقوال الآخرين يجب أن لا تقبل بدون تمحيص وإنما يجب أن تخضع للاختبار عن طريق التجربة والملاحظة الدقيقة. وأن النظريات التي برهن على أنها غير صحيحة يجب الاستغناء عنها مهما كان العالم الذي أتي بها عظيماً.

ربما تكونون تعرفون معظم هذه المعلومات لكنني أحببت أن أرويها لكم حتى تعرفوا كيف توصل غاليليو إلى اكتشافاته.



المصدر: مختصر من كتاب صانعو أوروبا الحديثة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ألكسندر العادلي



ذكر عدد الرسائل : 316
العمر : 38
البلد : سوريا
تاريخ التسجيل : 09/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: ابو العلوم الحديثة   الأربعاء 9 أبريل 2008 - 20:23

فعلاً غاليليو كان له الفضل الكبير في تنشئة المنهج العلمي عامة و علم الفلك بشكل خاص. كنت قد كتبت عنه في مقالتي حول تطور علم الفلك. المقال موجود تحت عنون مقالات و أبحاث في موقع الجمعية.
و لكنك يا عبد اللطيف كتبت أن غاليلو مات اعدماً من قبل الكنيسة، و هذا غير صحيح. المشكلة أن الويكيبيديا هي موسوعة حرة و مفتوحة للتغيير لذلك لا يمكننا الاعتماد على صحة المعلومات فيها قبل التحقق منها.
فعلاً كانت الكنيسة خططت لأصدار حكم إعدام ضده لأفكارة الشيطانية و لكنها خففت الحكم نحو النفي في منزله عندما أكد غاليليو في السبعين من عمره آنذلك أنه أخطأ و لن يكتب هذا مرة أخرى...
بالطبع استمر غاليليو بأبحاثه و أصدر كتاباً جديداً بعد هذا. و انطلق علماء أوروبا حينها في تأييد نظريات غاليلو و أصبحت الكنيسة بلا حول في مقاومة تطور العلم و كأنها أصدرت حكم الإعدام على نفسها كمؤسسة سياسية...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
د. فراس
مدير المنتدى


ذكر عدد الرسائل : 1300
العمر : 37
البلد : سوريا
تاريخ التسجيل : 15/08/2007

مُساهمةموضوع: رد: ابو العلوم الحديثة   الخميس 10 أبريل 2008 - 2:41

طبعاً أستاذ ألكسندر صاير متل الهطول الشهابي ما منشوفو إلا كم مرة بالسنة..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.saaa-sy.org
ألكسندر العادلي



ذكر عدد الرسائل : 316
العمر : 38
البلد : سوريا
تاريخ التسجيل : 09/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: ابو العلوم الحديثة   الخميس 10 أبريل 2008 - 11:40

حقك علينا دكتور فراس. كنت خايف تشبهني بشي عبور للزهرة ببين كل 200 سنة مرة... Very Happy
بالمناسبة في عبور سنة 2012!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ابو العلوم الحديثة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجمعية الفلكية السورية :: علم الفلك النظري والرصدي :: تاريخ علم الفلك-
انتقل الى: